هل يجوز مضغ القات في المسجد

0 تصويتات
سُئل أبريل 20 بواسطة مجهول

1 إجابة واحدة

0 تصويتات
تم الرد عليه أبريل 20 بواسطة منبع الثقافة

مرحبا بك عزيزي من خلال موقع منبع الثقافة حيث يمكنك طرح الأسئلة ليتم الاجابة عليها من قبل المستخدمين الاخرين اجابة سؤالك عزيزي هي

بسم الله ..

لا نرى من المناسب تناول القات أثناء قراءة القرآن وأثناء التعبد لا سيما إذا كان في المسجد وما من شك أن المرء سيكون مشغولاً بتناول القات ومضغه مما يؤثر نقصاً في العبادة بقدر الانشغال وإنكار ذلك مكابرة وبإمكان الإنسان أن يقبل على الله من دون الحاجة إلى القات وقد ثبت وتحقق إمكان التعبد والإقبال على الله تعالى على مر العصور حتى يومنا هذا دون الحاجة إلى القات أو إلى غيره من المنشطات فالإقبال على الله سره النية الصادقة والعزيمة والرغبة القوية في التضرع والخشوع وطلب القرب من الله .

وتزداد الكراهية لو تغير حال المسجد في هيئته أو ريحه بسبب تناول القات فيه وعادة ما يكثر الحديث عن الدنيا والمزاح والضحك بداية تناول القات وذلك منهي عنه في المسجد كما تتأثر أعصاب الإنسان وتتغير حالة الكثير من الناس نهاية تناوله وذلك معروف وخير للإنسان أن يبقى على طبيعته التي خلقه الله تعالى عليها دون الحاجة إلى مؤثرات خارجية وإن كان ولا بد من تناول القات فليتناول خارج المسجد فترة محددة فإذا دخل المسجد فبعد أن يلفظه ويتطهر للصلاة ويقبل على الله دون أن يشغله شيء والله تعالى أعلم . العلامة / شمس الدين شرف الدين

مرحبًا بك إلى منبع الثقافة، حيث يمكنك طرح الأسئلة وانتظار الإجابة عليها من المستخدمين الآخرين.
...